أرشيفات التصنيف: خارج الإطار – بخاري بشير

ثم ماذا بعد (الشرعية الدستورية)؟

} دخلت البلاد منذ (اليوم) في ما يعرف بالصمت الإنتخابي؛ السابق لعمليات الإقتراع والتي ستبدأ صباح بعد غد الإثنين.. وأكملنا يوم الجمعة ونهاره؛ ونحن نسمع مكبرات الصوت تجوب الشوارع وهي تدعو لهذا المرشح أو ذاك.
} وصلنا مرحلة (الإقتراع) وأنا … اقرأ المزيد

الإستثمار مع السعودية

# بلغت الاستثمارات السعودية في السودان ما قيمته (13) مليار دولار؛ فقد شهد العامين الماضيين مضاعفة الاستثمارات برأس المال السعودي من 7% الى 34%؛ وهذا الأمر يدل على أن العلاقات بين البلدين في نمو مضطرد.
# لا حل أمام السودان … اقرأ المزيد

الإتحادي الأصل.. يتنكب الطريق!

# إتهام صريح ساقه المحامي علي السيد ضد المفوضية القومية للإنتخابات ووصفها بأنها (منحازة).. ذلك لتأييدها خطاب الحسن الميرغني الذي فوّض من خلاله إثنين من الحزب كمناديب للمفوضية.
# بينما وصف ذات الرجل مجلس شؤون الأحزاب بأنه (من أفضل المؤسسات … اقرأ المزيد

هؤلاء.. لا يستحقون لقب (مرشح سابق)!

# تبقت على (الإقتراع) والصمت الإنتخابي كما أسمته المفوضية القومية للإنتخابات؛ أيام محدودة بعدها يدخل المواطنون مراكز (التصويت)؛ أو يلزموا بيوتهم اذا كانوا مقاطعين؛ وفي الحالين تمر الفترة المحددة لتعلن النتيجة بـ (من هو الحاكم القادم) للسودان؟
# أياً كانت … اقرأ المزيد

على طريقة الطريفي.. (أكثر من عنوان)!!

# ماذا يجري داخل (الإصلاح الآن)؟ الفريق محمد بشير سليمان وجه نيران مدفعية ثقيلة نحو قيادة الحركة والدكتور غازي صلاح الدين؛ بعد إقالته من منصبه؛ ويصف الحركة بأنها حركة (عتبانية)؛ ويقول عن غازي إنه ديكتاتور ويريدنا (كومبارس له).. ويفجر سليمان … اقرأ المزيد

(الأماني) الطروب.. في ذكرى الإنتفاضة

> في مثل هذه الأيام من العام 1985م؛ كانت الحياة السياسية السودانية (ضاجة) بالنشاط السياسي المقاوم لنظام مايو بقيادة الرئيس الأسبق نميري؛ وكانت الأحزاب السياسية والنقابات والطلاب في (كر وفر) مع السلطات المايوية؛ حتى يوم السادس من أبريل الذي شهد … اقرأ المزيد

(إنهيار) الدولار.. (الظلط) بديلاً لـ (الدقداق)!

< اتفقت خمس صحف أمس في (خط رئيسي) واحد؛ وتحدثت بصوت واحد عن (إنهيار أسعار الدولار؛ وانسحاب التجار من السوق).. إنه خبر (المنى والسعد)؛ الذي يدخل الغبطة في نفوس المواطنين؛ وإنخفاض سعر الدولار؛ لا يعني غير شئ واحد؛ هو إنخفاض … اقرأ المزيد

إستثناء المعينات الطبية من الحظر.. أحلام النائمين

> الحصار الاقتصادي الأمريكي على السودان؛ لا زال يؤثر على الحياة العامة في السودان؛ وله تأثير كبير على المواطن العادي؛ وأكبر دليل على هذا القول؛ مطالبة وزير الصحة بحر ادريس أبو قردة أمس الولايات المتحدة استثناء الأجهزة الطبية ومعينات العمل … اقرأ المزيد

سودانير.. بين النهضة والتراجع؟

< عاد ملف شركة سودانير الى السطح من جديد؛ حيث نفت الشركة بالأمس على لسان قيادي رفيع إنها لن تدخل عبر بوابة (التصفية)؛ وستظل شركة عاملة في مجال النقل الجوي كـ (ناقل وطني). < وهذا التأكيد جاء بعد أن راج في اليومين الماضيين خبراً يؤكد اقتراب تصفية الشركة؛ وطالما أن خبر النفي جاء من قيادي رفيع بالشركة فذلك يؤكد أن لا نية للدولة ووزارة المالية في التصفية؛ فشركة الخطوط الجوية السودانية؛ تمثل رمز البلاد وجزءاً من عزتها وفخرها وكرامتها. < ما جرى ويجري يجعلنا نعيد قراءة المعطيات المتاحة أمام الشركة الآن وواقعها الذي تواجهه في ظل تزايد كلفة النقل الجوي والآثار الكبيرة التي ألقت بظلالها على حاضر ومستقبل الشركة جراء العقوبات الإقتصادية الأمريكية المفروضة على السودان. < الدولة السودانية أكدت أكثر من مرة على آثار العقوبات الاقتصادية التي فرضتها الولايات الأمريكية المتحدة على السودان؛ ثم آثار ملاحقة الادارة الأمريكية لكل الأنشطة الاقتصادية والتجارية عبر مكتب متابعة الأصول التابع لوزارة الخزانة الأمريكية؛ وفرضها لعقوبات على الجهات التي نفذت تعاملات مع السودان. < بالقطع أن هذه العقوبات كان لها أثرها الكبير على واقع شركة الخطوط الجوية السودانية؛ وبرغم تأكيدات الدولة بأن (أزمة) سودانير لم تكن وليدة فترة حكم الإنقاذ؛ وإنها تداعيات سبقت استلام الانقاذ لمقاليد الحكم في السودان؛ تبقى مسؤولية الدولة الكاملة من هذا المرفق قائمة؛ بإعتباره أحد المرافق الوطنية ذات الرمزية الخاصة بالبلاد. < واقع الشركة الآن لا يسر عدو ولا صديق؛ قدرتها لا تتعدى طائرة واحدة عاملة في مجال النقل الداخلي؛ بالاضافة قيامها بـ (تأجير) طائرات؛ تقوم بتشغيلها في مجال النقل الخارجي؛ ومسألة (التأجير) مسألة معتادة في مجال الطيران؛ لكنها لا تعزز قدرة الشركة وقوتها في مسايرة التقدم والتطوير. < أيضاً الشركة تمتلك عدد من الطائرات متوقفة بسبب الصيانة؛ والصيانة تحتاج لقطع غيار؛ تمنعها المقاطعة الأمريكية؛ الأمر الذي يفاقم من (الأزمة)؛ وللخروج من هذه (التعقيدات) مثلما قال مجلس الإدارة الذي يترأسه السيد وزير المالية لابد من (صيانة الطائرات الموجودة وتشغيل المتعطلة وشراء طائرات جديدة).. وهي الثلاثية التي خرج بها مجلس الإدارة.. أما كيف تتم هذه الخطوات؛ فهذا شأن آخر. < ثم برز اتجاه حسب ما أشارت مصادر لجريدة الصحافة أمس حول (تصفية العاملين)؛ وإعادة استيعاب (المطلوبين) للمرحلة القادمة وفق شروط خدمة ومعايير تتناسب مع تحديات النهضة المطلوبة؛ وقالت ذات المصادر إنه حتى يتسنى لمجلس الإدارة اتخاذ قرار في هذا المقترح طلب من المدير العام تقديم تقديرات استحقاقات العاملين اذا ما تقرر تنفيذ هذا القرار. < في تقديري أن الكل يقر بوجود (أزمة) داخل سودانير (الناقل الوطني)؛ ولكن قد تختلف اتجاهات الحلول؛ لذلك نطالب من خلال هذا المنبر بضرورة التفكير في عقد مؤتمر حول (نهضة سودانير)؛ وكيف يتسنى للجميع العاملين والدولة من إعادتها لسيرتها الأولى؛ ولن يتم ذلك مالم يتم حشد كامل خبرائنا في مجال الطيران؛ وسكب عصارة تجربتهم وفكرهم لنحت طريق ثالث للحل أمام الشركة.

اقرأ المزيد

جريمة نقص (اليود).. من المسؤول؟

> في كل مرة يخرج لنا منتدى حماية المستهلك الأسبوعي بعدد من (المفاجآت غير السارة) وهو يقدم عصارة وخلاصة تجارب علماء أفذاذ؛ فقد أفلح هذا المنتدى الدوري في إجتذاب عدد غير قليل من الخبراء وأهل الإختصاص؛ وأفلح كذلك في اختيار … اقرأ المزيد