عرمان: عودتي للبلاد نهائية وعملية السلام صعبة

الخرطوم : الوان ديلي

أكد الأمين العام للحركة الشعبية قطاع الشمال، ياسر عرمان، أن عودته للبلاد بصفة نهائية، والرهان في ذلك يعود للشعب السوداني.

وأوضح عرمان في مؤتمر صحفي بمطار الخرطوم أمس، أن حضور وفد الجبهة الثورية للخرطوم من أجل الدفع بروح الشراكة لتحقيق السلام الشامل، وطالب الولايات المتحدة برفع العقوبات وإزالة السودان من قائمة الإرهاب، وقال إنه أقل ما يمكن أن يحصل عليه الشعب السوداني.

وكشف عرمان، عن حضور وفد من حركة تحرير السودان المجلس الانتقالي بقيادة الهادي إدريس، وأقر بأن عملية السلام صعبة وتُحيط بها تقاطعات إقليمية ومحلية مما يستوجب مزيداً من التحلّي بالصبر والحكمة.

وثمّن عرمان قرار إلغاء قانون النظام العام وإزالة دولة التمكين، وأضاف أن السودان شهد عدة فترات انتقالية، لكنه لم يشهد قيام دولة المواطنة بلا تمييز.

من جانبه، قال عضو المجلس السيادي محمد الفكي، إن العودة لطاولة المفاوضات ستكون الأسبوع المقبل، وأضاف أن وصول وفد “الثورية” يمثل خطوة حقيقية لتحقيق السلام.

قد يعجبك ايضا