حزب دولة القانون يعلن رفضه القاطع تسليم البشير للجنائية

الخرطوم : الوان ديلى

اعلن حزب دولة القانون والتنمية عن رفضه القاطع لتسليم الرئيس السابق عمر حسن احمد البشير للمحكمة الجنائية الدولية وحذر من مغبة الاقدام على هذه الخطوة التى ستكون لها نتائج كارثية كما انها تعتبر جريمة وطنية كبرى وزلزالا سياسيا ستضراثاره بالامن القومي والسلم الاجتماعي والاستقرار السياسي  واوضح بان المحكمة ليس لديها ولاية على السودان و غير ملزم بالرد عليها دعك من الإستجابة لها لأنه غير موقع على ميثاق روما فالمحكمة الجنائية الدولية هي نادي قضائي خاص بالمصادقين على نظامها وقال رئيس حزب دولة القانون د محمد على الجزولي فى تصريح لقناة روسيا اليوم ليس لحكومة انتقالية غير منتخبة المصادقة على اتفاقيات دولية محل نزاع وطنى كبيرعلى السيادة الوطنية والامن القومى واضاف بموجب نظام روما فإن اللجوء للمحكمة من قبل الموقعين عليه يتم في حالتين الأولى قصور التشريعات الوطنية عن تناول الجرائم محل النظر والحالة الثانية عدم نزاهة القضاء الوطني وعجزه عن إقامة العدالة وبالنظر للقانون الجنائي السوداني فقد تناول جرائم الإبادة الجماعية والتطهير العرقي وغيرها كما أن القضاء السوداني الآن بيد الذين يطالبون بتسليم البشير فلماذا لا يجعلونه عادلا ونزيها وغير إنتقامي وقال نعبر عن موقفنا المبدئي الرافض للتوقيع على ميثاق روما وسنقاوم بكل السبل السياسية والقانونية تسليم أي سوداني للمحاكمة خارج البلاد على جرائم أتهم بإرتكابها داخل البلاد

 

 

 

قد يعجبك ايضا