الدفاع الشعبي يهدد بحريق شامل حال تسليم البشير للجنائية

الخرطوم : الوان ديلى

حذر مجاهدو الدفاع الشعبي من مغبة تسليم الرئيس السابق عمر البشير إلى المحكمة الجنائية الدولية ، وهددوا بما أسموه بالحريق الشامل حال تسليمه ،واعلنوا الاستنفار للجهاد .
ودعا المجاهدون، (رفقاء البنادق والخنادق شرفاء وأبطال) في القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى المساندة من قوات الدعم السريع وقوات الشرطة وجهاز المخابرات العامة إلى اعادة( الامور إلى جادة الطريق ).
وقال المجاهدون في بيان لهم اليوم تحصلت “الوان ديلى ”

على نسخة منه إلى انهم مع محاكمة كل من ثبتت إدانته في جريمة عند القضاء السوداني وأن إي محاولة لمحاكمة البشير خارج السودان سوف يكون لها مالم يتحسبون له وهذا يعني الحريق الشامل الذي لن يسلم منه أحد ولا عذر لمن أنذر
ودمغ المجاهدون دعاة تسليم البشير إلى المحكمة الجنائية من قيادات الدولة بالارتهان للمنظمات الصهيونية وقالوا مخاطبين منسوبي القوات المسلحة:الإخوة شرفاء القوات المسلحة أن الأخ المشير البشير هو قائدكم أنتم قبل أن يكون رئيساً أو رجل دولة وسياسة فإذا تمت عملية تسليمه فسوف يكتب التاريخ أنكم قد أتخازلتم في حماية.
واعلن المجاهدون الاستنفار للجهاد ومحاربة الباطل وقالوا :إلى الإخوة المجاهدين وشباب السودان ليس بعد الحق إلا باطل الهوى والإنخذال ولا ملجأ من الله إلا إليه ولا مفر من قدره إلا له فأنصروا الحق أيها الشباب، واضاف:فنحن قادة المجاهدين نعد لهذا الأمر من فوق الأرض وتحت الأرض وأن النصر آتٍ بإذن الله.

قد يعجبك ايضا