التحالف الوطني السوداني” ينضم لرافضي هيكلة الحرية والتغيير ويبدي مخاوفه على عملية السلام

الخرطوم : الوان ديلي

عبّر التحالف الوطني السوداني، اليوم الخميس، عن رفضه لاتجاه قوى الحرية والتغيير لتسمية الولاة وأعضاء المجلس، قبل يوم 17 من الشهر الجاري.

وقال التحالف في بيانله  إن ما إتفقت عليه بعض مكونات قوى الحرية والتغيير في ما يختص بتعيين الولاة والمجلس التشريعي يتقاطع مع تحقيق السلام وإستحقاقاته وينتقص من المشاركة الواسعة للقوى السياسية والمجتمعية ومكونات الثورة في إدارة الفترة الإنتقالية”.

وفي سياق ذي صلة، وصف التحالف الهيكلة الجديدة لقوى الحرية والتغيير بأنه” إقصائية”، ولا تعبر عن ثورة ديسمبر ومكوناتها ولا تستوعب إسهامات قطاعات واسعة في الثورة من الشباب والنساء والنازحين، علاوة على أغلاق الباب أمام مشاركة الكفاءات الوطنية المؤهلة في عملية البناء.

واتهم التحالف بعض مكونات نداء السودان بممارسات أسهمت في إضعاف دور قوى الحرية والتغيير في ملف السلام وذلك بدءً من إقصاء أهم مكونات نداء السودان من العملية السياسية بما في ذلك الجبهة الثورية، مشيرًا إلى مزايدات بعض القوى السياسية في الإجماع الوطني مما عطل تحقيق وحدة حركة المقاومة السودانية، وعجزها عن تطوير رؤية وطنية مشتركة.

قد يعجبك ايضا