تغريدة ألوان : المداد الرفيع في حق الدعم السريع

– ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بمأساة بورتسودان وملأت الدماء والدموع الاسافير

2-  لم يتحرك حزب ولا تجمع ولا هيئة باقتراحات عملية لايقاف النزيف والمأساة

3- استغاثت بورتسودان وطالبت القوات المسلحة بالدعم السريع لاعادة الطمأنية والهيبة

4- وصل السمر الميامين لهذه المدينة الخائفة فاعادوا الامن والامان واقتصوا من المتفلتين والمتآمرين وعملاء الخارج وكانت دهشة الجميع عظيمة حين صمتت مواقع التواصل الاجتماعي النائحة والقادحة عن كلمة ثناء عابرة لهؤلاء الابطال

5- صحيح ان للحرب مصائب وللمقاتلين اجتراحات ولكن يظل الشاهد بيت المتنبيء : فان يكن الفعل الذي ساء واحد، فأفعاله اللائي سررن ألوفُ

6- الى متى تظل كلمة الاعتراف بالجميل مقصية وتظل كلمة نكران الجميل تملأ الدنيا وتشغل الناس؟!

حسين خوجلي

قد يعجبك ايضا