تغريدة الوان

رد هذا الشعب الطيب الاعتبار للمراكسة رغم علمه بالسقوط المجلجل للاتحاد السوڤيتي والمنظومة الاشتراكية، وكذلك للقوميين العرب رغم علمه بالسقوط المزلزل للناصرية وفكر الشعارات والتعنصر الهتافي، وكذلك للبعثيين رغم السقوط الصاعق للعفقلية والصّدامية؛ رغم علمه بأنهم ما عادوا يملكون لنا ولشعوبهم لا قمحاً ولا نفطاً ولا سلاح ولا حتى شعارات.

عزيزي القارئ ما زال هذا الشعب الطيب يدفع الثمن لأنه لا يعتقد في دراسات الجدوى بمشاريعه السياسية والاقتصادية

قد يعجبك ايضا