عبدالحى يوسف يدعو كل النيارات الاسلامية فى البلاد لمناهضة الوثيقة الدستورية

الخرطوم : الوان ديلى

دعا امام وخطيب مسجد خاتم المرسلين الشيخ عبدالحى يوسف كل الجماعات الاسلامية من سلفية وطرق صوفية للوقوف ضد الوثيقة الدستورية التى تم توقيعها بين المجلس العسكرى وقوى الحرية مؤكدا بان الوثيقة تنكرت لدين هذه البلاد وهويتها الاسلامية ولغتها وقال فى خطبة الجمعة اليوم علمنا بان هذه الوثيقة المعيبة واللقيطة قد وقعت على عجل وانها قد تنكرت لدين هذه البلاد ولغتها وشريعة ربها واضاف لم يحدث هذا فى وثيقة سابقة منذ الاستقلال ولم يحدث فى دولة اسلامية بل حتى فى دول جوارنا التى يحكمها من يحادون الله ورسوله مؤكدا بان دساتيرهم تنص على ان دين الدولة هو الاسلام واستنكر بشدة دعوة من يطالب بالغاء عقوبات الحدود من رجل نصرانى شيوعيا يقول بملء فيه من حق البرلمان القادم ان يلغى عقوبات الحدود مثل عقوبة حد الزنا وقال كانه يقول من حق البرلمان القادم الغاء احكام الله واضاف قائلا يارئيس المجلس العسكرى ونائبه هل وصل بنا الامر فى ان يرفع نصرانى شيوعى عقيرته فى ان يقول انه سيغير احكام شريعتنا ويبدل دين ربنا وانتم صامتون ساكتون ودعا المصلين وكل المسلمين للوقوف امام هذه الوثيقة ورفضها وقال هذه الوثيقة لم يدرى من كاتبها مؤكدا بانها لا تمثل هذا الشعب المسلم وسيسجل التاريخ ان فصيل معين استغل ثورة الشعب من اجل ان ينفرد بالامر دون الناس ولاجل ان يمرر اجندته الخاطئة التى تحوى افكارا تصادم هوية هذا الشعب وسيسجل التاريخ ان هذا الفصيل مارس الابتزاز السياسى والتخوين وروج للاشاعات والاباطيل

ام المجلس العسكرى نقول لهم ان التاريخ سيسجل خضوعكم للابتزاز بعد ان وقغتم بايديكم على التنازل عن دين هذه البلاد وهويتها الاسلامية ورضيتم بلعاعة الدنيا

قد يعجبك ايضا