اعتراف الكاميرا

زارت الملكة اليزابيث السودان بعد ثورة اكتوبر وكان رئيس مجلس السيادة الدورى انذاك الدكتور المثقف التجانى الماحى وكان الاستاذ احمد سليمان احدى ممثلى الحزب الشيوعى فى جبهة الهيئات التى سيطروا عليها رغم انهم اخر فصيل مع عسكر 17 نوفمبر فيما يسمى (المجلس المركزى ) برلمان عبود الزائف سيطروا مع انهم اقلية  لانهم اصحاب خبرة فى  سرقة الثورات كما يفعلون اليوم اللقطة للاستاذ احمد سليمان (الظريف) وهو يقول للملكة ياسيدتى الملكة انا احمد سليمان وزير شيوعى واحد رعاياك فى امبراطوريتك التى لاتغيب عنها الشمس ) وضحكت يومها الملكة حتى خرجت على معهود البرتكول .

قد يعجبك ايضا