الطـــــريفي زول نصـــــيحــــــة

(1)
< الأخ الإمام الصادق المهدي
ليس من المناسب في مقامك إرسال المثل السوداني القائل (العرجا لي مراحا) ولكن المشاورات مازالت مستمرة ومستعرة لإكتشاف مثل آخر.. لن يكون أبداً في ذكاء (ديك المسلمية) الذي أطلقه سيادتك قبل سنوات فملأ الدنيا وشغل الناس.
(2)
< الكوماندور الدكتور مشار سلامات
بعد الإنقلاب والتهديد بالانسحاب المشوب بسحب الارتياب يتبرع لك أهلك الأغراب بشعار المرحلة القائل (البسوي الدكتور في كريت الأوطان يطلع في سلوك «تعبان»).
(3)
< الرجال فراق والحريم طلاق ما في غنيوة جديدة للضحايا ديل؟
سر الختم عثمان الكرسني- عطبرة
رأيك شنو يا الكرسني في غينوة سماعين في حلاة المطلقات
(مرّة في الليل والبنات
كانن بضون في السباته
شفت شادن
زي قمر دورين
يلجلج يا حلاته
قلت لي واحداً مدردح
بعرف الحلة وبناته
بالطبع مخطوبة بدري
قال لي شيشك
ديه طلقاته تلاته
(4)
< إنت يا الطريفي قالوا بتعرف شوية سياسة دا حين ورينا رأيك في توقيع عقار والحلو وعرمان المكربت علينا أربعا وعقاب شهر؟
الكارس النضيف- تمبول
أنا في شوفي التلاتة ببصموا لكن بياكلوا تورنا ويحاربوا زولنا شي شربكة وشي دربكة وشي حنبكة.
(5)
< قالوا تشريعي الجزيرة سقطوا إقتراح الوالي الضحا الأعلى أها شن قولك يا الطريفي؟
مختار ود جاه الله المسلمي- السدرة
دا بثبت حاجة واحدة يا ود جاه الله
انو دكتور إيلا جنرال بي جيشو..
أها شن ليك ودا الكلام المابزعل الوالي ولا بزعل المجلس.. والفورة مليون.
(6)
< حسب سمعي في العيد دا ورمضان القبلو الشفع ديل كملوا الغنا من ود الفكي لغاية محمود عبد العزيز أها كيفنها الدبارة بعد دا يا الطريفي؟
أمونة أحمد عجيب- الطندبة
ديل يا أمونة بغلبن شي باكر وعينك تعاين ياخدولن قلبة تاني من حدود ود الشلهمة حتى التنقاري
هو نحن يا أمونة غير الجندرة والطنبرة عندنا شنو..
(7)
< الشي البسوي فيهو أردوغان دا يا الطريفي جرد ولا طرد؟
السني عثمان الضوي- الحاج يوسف
أهلنا قبيل قالوا يا السني
الضايق القرصة بخاف مجر الحبل
والتركي دا بدأ حملتو ضد الدوابي والحبال..
(8)
< لماذا تبدو لغة الغواطف والرومانسية ضعيفة في علاقاتنا الدافئة؟
ميادة كمال العامري- نمر إتنين
السخانة
والجبخانة
وغزو الرطانة
(9)
< ماذا تشتهي يا الطريفي في أيام المرض المقعد؟
عبد العظيم حسن الرضي- رفاعة
أشتهي ما اشتهاه الريحاني.. قال الجاحظ عندما مرض علي بن عبيدة الريحاني.. دخلت عليه عائداً وقلت له: ما تشتهي يا أبا الحسن؟
فقال: عيون الرقباء
وألسنة الوشاة وأكباد الحساد
(10)
< بصراحة يا الطريفي ما هي علاقة المؤتمر الوطني بالمؤتمر الشعبي بعد رحيل الترابي؟
محمد حامد النور عنقرة- الأبيض
بصراحة هي مثل علاقة المؤتمر الشعبي بالمؤتمر الوطني بعد غياب علي عثمان.