ابوحمد :خطوات على طريق التنمية وحلم كهرباء المدينة

ابوحمد :عمر مصطفي
ابوحمد بوابة نهر النيل الشمالية محلية مترامية الاطراف تشكل عمق الولاية وتمثل منعشة الاقتصاد السوداني بفضل عائدات الذهب فهي المحلية الاولي والاكثر انتاجا للذهب واستقبالا للمعدنين التقليديين الذين تجاوزت اعدادهم مئات الالاف في المحلية وبرغم ذلك ما زالت المحلية تمضي بخطوات واسعة نحو التقدم والنهضة والعمران وكان لنا لقاء مع معتمدها الشاب المجاهد عبدالعال خرساني الذي استقبلنا بترحاب واجاب على تساؤلاتنا ونبض الشارع فكان ما سمحت به المساحة والزمن فالي مضابط الحوار .
كشف خرساني ان الحلم الكبير الذي ينتظره اهل المحلية والذي ظل يراودهم طويلا هو مشروع الكهرباء ونؤكد اننا قد قطعنا 80%في مجال التوصيلات في الخط الناقل للكهرباء وفي مجال التوصيلات الداخلية تعمل الشركات بمستوي ممتاز وان الضفة الشرقية قد اكتملت تماما وانتهي العمل فيها من بربر الي ابوحمد وكذلك اكتملت المدنية بالمحطة الرئيسية وتبقي تركيب بعض الاعمدة .

شبكات المياه
وفي مجال المياه تتعهد المحلية بكل شبكات مياه المدينة والقري بصورة كاملة والان هناك المحطة الايرانية التي سيتم افتتاحها في مارس المقبل والتي ستغطي احتياجات المدينة وتفيض لتغطي جزءا من الريف كما قامت المحلية بتوقيع عدد من العقودات بقيمة خمسة مليون جنيها لتغطية 42قرية بالمياه ولدينا خطة متكاملة لتمزيق فاتورة المياه بكل المحلية خلال عامين ونشير هنا الي تبرع وزير التخطيط العمراني بالولاية بوابورات لبعض القري وبمحطات كبيرة لمناطق امكي والشريك وغيرها بقيمة خمسة مليون جنيه من الشركة الوطنية لتصنيع معدات المياه عبر صندوق دعم المحليات .
عقودات لتطوير التعليم
اما في مجال التعليم يقول انهم وقعوا عقودات بمبلغ 8مليون جنيه من صندوق التنمية و4مليون عبر التنمية الذاتية تم من خلالها توفير الكتاب والاجلاس وعقد دورات تدريبية لكل المعلمين في مادتي اللغة الانجليزية والرياضيات ومنهج الصف الثاني بتكلفة 100الف جنيه ونشير هنا الي تبرع شركة الشيخ الراجحي ببناء مدرسة اساس كاملة بمربع خمسة في اطار المساهمة الاجتماعية وفي ذات السياق قامت شركات التعدين بصيانة المدارس ونخص شركة اكسير التي كان اسهامها واضحا في صيانة وتاهيل المدارس بجانب تاهيل عدد 15مسجد.، امافي مجال التعليم العالي لدينا كلية جامعة ام درمان الاسلامية التي قامت عبر الشراكات المجتمعية من رجال الاعمال والمسئولية المجتمعية لشركات التعدين كذلك كلية المعادن جامعة وادي النيل التي ستبدأ العام المقبل وهي بتمويل من مال المسئولية الاجتماعية للشركات وهناك كلية التقنية للتبريد والتكييف والكهرباء .
الزراعة حاضرة
ويشير عبدالعال الي ان محليته في جانب الزراعة قد قامت بتاهيل وتطهير مشروع الفداء ونظافة ترعته الرئيسية بطول 45كيلومترا وقامت المحلية بزراعة 500فدان في مشروع الامن الغذائي ابوحمد و1000فدان في مشروع كير الزين وهي مشروعات مزروعة بالقمح ويجري العمل في تاهيل مشاريع السنجراب وكلسيكل والشلال كما يجري العمل في تجميع الحيازات الزراعية في شكل مشوعات كما تمت الدراسة لكهربة كل المشاريع الزراعية بمجرد وصول الكهرباء لابوحمد.
سفلتة الطرق
في مجال الطرق بدانا باعادة سفلتة الطرق بالمدينة والميناء البري وعملنا علي انارة الطرق الداخلية بالطاقة الشمسية وتنظيم الاسواق وبناء جزارة ابوحمد وسوق النساء بجانب جملون الخضر وجملون اللحوم بالاضافة الي جزارة سوق مقل ويجري العمل حاليا لعمل طريق وادي قعود الذي يربط مناطق الريف الشمالي لابوحمد بجانب ردم نزلات البنطونات وتقوم المحلية بعمليات تطوير كبيرة لمدينة الشريك لجعلها المدينة الثانية بالمحلية وذلك عبر ناهيل الاسواق والطرق وكل محاور الخدمات وقد تم رصد مبلغ خمسة مليارات لذلك .
تنظيم التعدين
في مجال التعدين تحتضن المحلية مئات الالاف من المعدنين وبها اكبر اسواق الولاية مثل اسواق الطواحين وقبقبة وبعض الاسواق الطرفية ولدينا بالمحلية خمسة شركات هاملة في مجال التعدين دخلت منها شركة واحدة مجال الانتاج وهي شركة اكسير وبقية الشركات قيد التشغيل وكل الاسواق مصدقة من الدولة وتاخذ بعدها القانوني وبعدها عن المدينة وتتبع فيها اجراءات السلامة وهناك لجان خاصة بالمعدنين لتنظيم العمل بالتنسيق مع الاخوة في الشركة السودانية للموارد المعدنية وليس هناك تاثير للمعدنين علي المدينة خلاف المجال الصحي كما ان للمحلية لجان امنية وادارية لمراقبة الاسواق والمعدنين وعن الجريمة في مناطق التعدين تنحصر في النزاعات علي الابار وكثيرا من المعدنين لقوا حتفهم بسبب انهيار الابار عليهم وبفعل الاختناق من قلة الاوكسجين ونستطيع القول ان المحلية آمنة تماما ولا يوجد فيها تعدي او اختطاف او غيره من الجرائم وعن رواج المخدرات بمناطق التعدين يقول خرساني انهم يرصدون ويتابعون ويراقبون كل المداخل .
عمل مقدر في الصحة
في المجال الصحي تم انشاء قسم الجوادث وقسم غسيل الكلي بمساهمة حكومة الولاية وقامت المحلية بتوفير عدد4اسعافات من المساهمات المجتمعية كما تم تاهيل خمسة مراكز صحية بالريف من صندوق دعم المحلية اضافة لمركزين لطب الاسرة بدعم اتحادي كذلك يمضي العمل في تاهيل مستشفي ابوحمد في اقسام بنك الدم وغرفة العمليات وبعض الاقسام .وفي مجال اصحاح البيئة قامت المحلية بشراء اسطول مكون من تراكتورات وترلات وعدد 4بكاسي و2قلاب بتكلفة تجاوزت الستة مليارات ولا يتم تحصيل اي رسوم لجمع النفايات من الموااطنين .
تطويرالثروة الحيوانية
في مجال الثروة الحيوانية تم توقيع عقودات لبناء مسلخ ابوحمد وخمسة مساطب للذبيح بريف ابوحمد وشراء ستة عربات للعمل في نقل اللحوم بهذه المناطق وتضيف الاستاذة انتصار محمد عبدالرحمن مدير التنمية بالمحلية ان المحلية قامت ببناء 50فصلا دراسيا و25مكتب و25برندة بمدارس الريف وكلها ممولة من صندوق دعم المحلية كما قامت بانشاء 42محطة مياه بالريف وهناك خمسة مراكز صحية تم تسليم مواقعها بمناطق امن جنوب والشريك والشلال والزمام واكدو وقد وصلت المعدات الخاصة بهذه المراكز وتم انشاء مساطب للذبيح بمناطق الفداء وكرقس والشريك وسوق الاربعاء غرب الشريك باشراف المهندسين بجانب تاهيل مسلخ ابوحمد وجملونات الخضر واللحوم وكلها بتمويل محلي .