معتمدو المحليات يتفقدون سير عمليات تسجيل الاستفتاء

أشاد معتمد محلية الفاشر التيجاني عبد الله صالح بإقبال نازحو معسكر أبو شوك على المراكز بالمعسكر لتسجيل أسمائهم في قوائم الناخبين للاستفتاء الإداري لدارفور ، مشيرا إلى أن ذلك يؤكد إدراك النازحين لقضاياهم وتأكيد مشاركتهم الايجابية في البرامج التي تسهم في استقرار وتنمية الولاية والبلاد بصفة عامة .
وتفقدالمعتمد صباح الخميس سير عمليات التسجيل للاستفتاء بالمعسكر برفقة عدد من القيادات السياسية والتنفيذية ، واستمع د إلى تنوير ضاف من إبراهيم الخليل شيخ الدين مدير المعسكر الذي أكد أن عمليات التسجيل بالمراكز المختلفة بالمعسكر تسير بصورة طيبة ووسط ارتفاع ملحوظ في نسبة التسجيل.
وعلى ذات الصعيد تفقد المهندس الهادي احمد حسن معتمد محلية كليمندو اليوم سير العمل بمراكز تسجيل الناخبين بالمحلية البالغ عددها ثمانية عشر مركزا رافقه يعقوب حامد نائب رئيس المؤتمر الوطني.
وأكد المعتمد لـ (سونا) أن الاستفتاء حق دستوري لمواطني دارفور وأصبح واجب النفاذ ، مؤكدا حرص المحلية على إنجاحه ، مناشدا الجميع للإسراع لتسجيل أسمائهم حتى يضمن كل مواطن حقه في الاقتراع في ابريل المقبل.
وفى محلية ام كدادة واصل المعتمد محمد عثمان إبراهيم زياراته التفقدية لمراكز التسجيل حيث قام صباح اليوم برفقة عدد من القيادات التنفيذية والتشريعية والأمنية بجولة شملت عددا من المراكز وقف خلالها على انتظام عمليات التسجيل.
كما استمع إلى تنوير من رؤساء المراكز الذين أكدوا أن التسجيل يسير بانسياب تام وهدوء كامل وإقبال كبير من المواطنين, وأبان ضباط الاستفتاء بالمحلية أن جملة المسجلين بالمحلية قد بلغ أكثر من ستة وأربعين ألف مواطن.
من جهته أكد المعتمد أن الحملة الإعلامية التعبوية التي انتظمت المحلية خلال الأيام الماضية قد نجحت في استنفار المواطنين للإقبال على التسجيل , مؤكدا هدوء الأوضاع الأمنية واستقرارها بكافة أنحاء المحلية.
أما في محلية مليط فقد قام عضو مجلس الولاية التشريعي عن دائرة مليط محمد حامد احمد بطواف على عدد من مراكز التسجيل للاستفتاء الإداري لدارفور شملت مراكز مدينة مليط وقرى القطاع الغربي للمحلية ، وقف خلاله على سير التسجيل ، مناشدا المواطنين الذين لم يسجلوا أسمائهم بالإسراع للحاق بالمراكز لحفظ حقوقهم الدستورية والإدلاء بآرائهم في تحديد الوضع الإداري لدارفور بين خياري الإقليم والولايات.
إلى ذلك فقد أوضح إبراهيم محمد أيوب ضابط الاستفتاء الإداري لدارفور بمحلية اللعيت في تصريح لـ(سونا) أن أعداد المسجلين في الأسبوع الأول بالمحلية قد بلغ 24 ألف و32 فردا تم تسجيلهم عبر 20 مركزا ، مؤكدا أن عمليات التسجيل عبر تلك المراكز تسير بصورة طيبة وان مراكز التسجيل تشهد تزايدا مستمرا من المواطنين لتسجيل أسمائهم توطئة للمشاركة بآرائهم في الاستفتاء ، مشيدا بإدارة المحلية لاهتمامها بعمليات التسجيل من أجل إنجاح الاستفتاء ، مؤكدا أن استقرار الأوضاع الأمنية بفضل الجهود المبذولة من قبل معتمد المحلية والأجهزة الأمنية.
وأجرت(سونا) استطلاعا وسط عدد من رؤساء المراكز بمدينة الفاشر ومعسكر ابو شوك للنازحين ، حيث أكدوا جميعا أن عملية التسجيل للاستفتاء الإداري لدارفور تسير بصورة طيبة منذ انطلاقتها في الثامن من فبراير الحالي وسط هدوء واستقرار امني تام ، مؤكدين أن المراكز بدأت تشهد إقبالا جيدا خلال اليومين الماضيين ، ودعا رؤساء تلك المراكز المواطنين الذين لم يسجلوا أسمائهم بالإسراع للتسجيل حتى يتمكنوا من المشاركة لتحديد الوضع الإداري لدارفور كحق كفلته اتفاقية الدوحة لسلام دارفور.
تشريعي الولاية يتفقد سير العمل بطريق الفاشر كتم
من جهة أخرى تفقدت لجنة الخدمات بمجلس تشريعي ولاية شمال دارفور برئاسة صفية بدوى زين العابدين رئيس اللجنة يرافقهم نائب دائرة كتم بمجلس الولاية ، تفقدوا اليوم سير العمل بطريق الفاشر كتم الذي يجرى تنفيذه بواسطة شركة صدقكو للطرق والجسور.
واستمعت اللجنة خلال الزيارة إلى تنوير من مهندس الشركة المنفذة ، الذي أوضح أن العمل في الطريق قد انتظم بصورة جيدة في الآونة الأخيرة بفضل الاستقرار الأمني الذي تشهده الولاية ، مبينا أن العمل في الطبقة الإسفلتية قد وصل الكيلو (18) فيما وصلت أعمال الردميات إلى الكيلو (45) ، وأشار إلى أن تحسن الأوضاع الأمنية ساعد الشركة في إضافة آليات جديدة لتسريع وتيرة العمل لإنفاذ المشروع .
من جهته أكد رئيس وأعضاء لجنة الخدمات بتشريعي الولاية حرصهم على المتابعة اللصيقة للعمل بالطريق باعتبار ما يحققه من فوائد ايجابية تسهم في دعم مسيرة الخدمات ، علاوة على الحد من حالة البطء الشديد الذي لازم تنفيذ الطريق خلال الفترة الماضية . ودعت اللجنة الشراكة المنفذة إلى ضرورة الالتزام بالفترة الزمنية المحددة لإكمال المشروع.