عبد الرحمن الريح شاعر الرقة والألحان المميزة

ولد الشاعر في أم درمان في سنة 1920م في حي العرب , وفي سن الخامسة أرسله والده إلي خلوة الفكي عبد الرحيم لحفظ القرآن . ومنها لخلوة الخليفة عثمان بحي السوق , وقد حفظ الربع الأول من القرآن , وبعدها صار مساعداً لأبيه في متجره , لبيع الدمور . وهو من أب ينتمي لقبيلة الجعليين , وأم من الشايقية . والشاعر عبد الرحمن الريح كان يجيد العزف على آلة العود . ويقوم بتلحين قصائده بنفسه . وقد عاصر شعراء الحقيبة الكبار وشاركهم في تأليف ونظم القصائد . وقد أتحف فن الغناء السوداني بالعشرات من الأغاني المسجلة في الإذاعة السودانية . بدأ النظم والتلحين في عام 1938م ولم يتجاوز الثامنة عشر من عمره , وأول قصائده هي قصيدة ( ما رأيت في الكون ) , والتي غناها أولا ميرغني المامون , وبعده غناها الفاضل أحمد . والتي يقول فيها : ( ما رأيت في الكون يا حبيبي أجمل منك / في دلالك وتيهك وفي سغارة سنك / من جمالك وحسنك ومن كمالك اظنك / يا حبيبي نساء الدنيا ما بلدنك / راجي عطفك ولطفك وراجي حلمك وحنك / ديمه يا محبوبي تجدني سائل عنك /